• ×

08:28 مساءً , الجمعة 2 محرم 1439 / 22 سبتمبر 2017

التاريخ 03-24-1434 05:29 صباحًا
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 2.9K
التعصب الرياضي بالشارع الرياضي السعودي
مما لوحظ في وقتنا الحاضر ويزداد سوءً بين الحين والآخر تغلغل في مجتمعنا وسيطر عليه تعصبنا الرياضي الحقيقة الملموسة في وقتنا الحالي حيث أنه تجاوز حدود المنطق والمعقول وهذا مما يشوه رياضتنا ويجعلها تتراجع للوراء ويبعث الحقد والكراهية بين أفراد مجتمعنا فلقد أصبح المتعصبون يلجئون لأساليب خارجة عن الروح الرياضية ولا تمت لها بصلة أبداً ولا يخفى عليكم فالأمثلة على ذلك كثيرة ففي عصرنا الحالي ينتشر الخبر المثير للجدل قبل غيره من الأخبار،وترى أن هذا ينتشر بشكل سريع للغاية بمواقع التواصل الاجتماعي وما حصل وشوهد بدورة الخليج الأخيرة أكبر دليل على تعصبنا نحو أنديتنا وبصريح العبارة " فلقد خرجنا عن إطار الرياضة وثقافتها " وعلينا أن نعالج المشكلة في أسرع وقت فسفينة رياضتنا تغرق ونحن نشاهد ذلك فلقد أصبح غالبية مشجعي الأندية منحازون لبعض اللاعبين ولا يهتمون لمصلحة المنتخب مما أثر ذلك سلباً على منتخبنا فأصبح شغلنا الشاغل لماذا لا يلعب هذا وذاك .. ؟ هل هم نسوا أم تناسوا بأن لاعبين المنتخب يمثلون المملكة العربية السعودية ؟ بل إتجه المتعصبون أيضاً لمطاردة اللاعبين والإعلاميين في كل مكان بغيت تشويه سمعتهم ومع الأسف تفشى هذا التعصب وتجاوز حدود المعقول ولم نلاحظ أي رادع أو حل لمثل هذه التصرفات فأعتقد بأن الإعلام الرياضي يتحمل الجزء الأكبر من الشحن النفسي على الشارع الرياضي ودفعهم لذلك التعصب .
صدقوني لو كنا نملك إعلاماً رياضياً واعياً لما وصلت الأمور لهذه الدرجة من التعصب اللامحدود .
هناك سؤال يدور في مخيلتي : هل هناك حلول لهذا التعصب أم سيستمر هذا التعصب ليهدم رياضتنا ؟


القويعية نيوز
محمد فهد العاطفي

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 08:28 مساءً الجمعة 2 محرم 1439 / 22 سبتمبر 2017.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.

تصميم وتطوير : حتوم ديزاين